منتديات حماس

منتديات حماس

منتديات حماس فلسطين

موقع متحف الفن الإسلامي - دولة قطر http://www.islamic-art.750host.com تفضلو بزيارة الموقع
أعزائنا لأعضاء المنتدى يتم تطويره يوميا لنرتقي إلى الأفضل فساعدونا لنرتقي بالمنتدى للأفضل

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» ارجووووو ان تشهروا لي منتداي
9/7/2010, 12:16 am من طرف obida

» للإعلانات بالمنتدى
9/7/2010, 12:14 am من طرف obida

» برنامج اختراق الشبكات اللاسلكية
2/6/2009, 5:24 pm من طرف Admin

» أجمل الرسائل
31/5/2009, 3:09 pm من طرف Admin

» المشروبات الغازيه وتأثيرها على جسم الانسان
30/5/2009, 9:35 pm من طرف Admin

» فخ ـــامة اللون الاســــود
30/5/2009, 9:34 pm من طرف Admin

» ضاع العمر بغلطة
30/5/2009, 9:27 pm من طرف Admin

» مواقع للأغاني 000000
30/5/2009, 3:19 am من طرف Admin

» اختبر قوة ملاحظتك...
9/5/2009, 2:55 pm من طرف شهد

» الى كل نساء العالم
8/5/2009, 1:34 am من طرف شهد

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ 16/6/2013, 11:34 pm


    ذكرى النكبة

    شاطر

    زائر
    زائر

    ذكرى النكبة

    مُساهمة من طرف زائر في 16/5/2008, 2:53 am

    اليوم ذكرى ستين عاماَ على النكبة وخروجي من وطني قبل ستين عاماَ وعدوني بالعودة إلى وطني ولكنني لم أرى شيئاَ يحدث وطول ستين عاماَ ولللآن يعدوني انني سوف أعود إلى وطني ولكن هل يا ترى سوف يحققون ويوفون وعودهم ولكن رغم ذلك سأبقى وأصبر حتى يأتي اليوم الذي سوف أعود فيه إلى وطني ستين عاماَ وانا اتمنى ان أرى الحلم حقيقة ستين عاماَ وانا اعاني في الغربة وبعدي عن الوطن ستين عاماَ وأنا لا ازال أشم رائحة البيارة التي كانت أقضي وقتي فيها بين الأشجار وجدول الماء ستين عاماَ وأنا لا أزال أتذكر ذكرياتي التي كانت تربطني في وطني وسوف تبقى محفورة في قلبي حتى ذلك اليوم الذي سوف اعود فيه الى وطني ستين عاماَ والدموع أصبحت لا تستطيع أن تفارق عيني وعيني أصبحت لا تستطيع أن تفارق الدموع التي تملأوها حزناَ والماَ والفراق والهيب المستعر في قلبي ستين عاماَ وأنا أفتقد القلب الذي أحبني واليدين التي كانت ترعاني التي لم أجد مثلها ولن اجد ستين عاماَ وانالا احد يعاملني كانني إنسان بل أذلوني وسلبوا حقوقي ولم يبالوا هل شعرت ام لا ستين عاماَوانا أذوق المر من يوم ابتعادي عن الوطن ستين عاما وانا اردد كلمات شوقي وحبي لوطني ستين عاما وانا أردد سأعود سأعود عودتي حقي رغم انف الذين سلبوا أمنياتي سلبوا حقي سلبوا أرضي سلبوا حياتي سلبوا امنياتي سلبوا مستقبلي سلبوا فكرة عودتي إلى وطني وعندما انادي بأعلى صوتي العودة العودة يسمعون صوتي ولكنهم يتجاهلونه وكأنهم لا يسمعون صوتاَ ينادي
    نعم انا الاجيء الفلسطيني الذي له ستين عاماَ لاجيء ينتظر كل يوم العودة للأرضه فلسطين انا الاجيء الذي اخرج رغم عنه من وطنه انا الاجيء الذي لا يملك حق غلا حق العودة الذي ينادي به كل يوم نعم هو انا انا لاجيء

      الوقت/التاريخ الآن هو 18/11/2017, 8:46 am